ختام فعاليات معرض نون للكتاب المستعمل 2015

 

عمّان - انكتاب

أقامت مؤسسة انكتاب معرض نون للكتاب المستعمل بنسخته الخامسة هذا العام من 16 وحتى 18 من الشهر الحالي حيث أقيم معرض نون لهذا العام خلف مؤسسة عبد الحميد شومان/ الدوار الأول بشراكة رئيسية مع مؤسسة عبدالحميد شومان ، ورعاية ذهبية من دار الكتب الجامعية بالإضافة إلى رعاية إعلامية من كل من  جريدة العربي الجديد وقناة رؤيا الفضائية وراديو البلد وراديو نشامى و Play 99.6.

افتُتح المعرض يوم الخميس الموافق 16-نيسان-2014، بحضور الشاعر الفلسطيني الأستاذ مريد البرغوثي، مفتتحاً زاوية خاصة في المعرض للأديبة المصرية الراحلة رضوى عاشور ضمّت عرضاً لأهم محطات حياتها، ومقولات لها،إضافة إلى أقوال قيلت عنها في حياتها أو في تأنبينها، كما واشتملت الزاوية على ركن خاص عرضت فيه أهم أعمالها وجوائزها، وعلى لوحة تفاعلية مع زوار المعرض حيث قدموا لها فيها كلمات الشكر والتقدير لذكراها ولمسيرتها الأدبية. وقد ألقى الشاعر مريد البرغوثي  لأول مرّة نصاً من روايتها "صرخة" التي توفيت رضوى عاشور قبل أن تتمها.  

وعلى امتداد الأيام الثلاثة ضم المعرض العديد من الفعاليات والأنشطة إلى جانب بيع الكتب، فقد تم تنظيم فعاليات تخاطب مختلف الأعمار والفئات والاهتمامات، فكان نون لهذا العام أقرب إلى مهرجان ثقافي. فقد اشتمل البرنامج الثقافي على ورشات عمل عقدت في مؤسسة عبد الحميد شومان على امتداد ثلاثة أيام نذكر منها: ورشة عمل تحت عنوان "رسم المجسمات الصناعية"، وورشة "التذوق الشعري" قدمها الأستاذ فارس الشيحان، وورشة "وعي القراءة" قدمها الدكتور خليل الزيود، وورشة أخرى لعرض وشرح فيلم قدمها نادي فاي العلمي.

خصص نون كالعادة زاوية لتوقيع الكتب، حيث استضاف نون في هذه الزاوية كلاً من الكاتبة الفلسطينية نبال قندس لتوقيع روايتها "يافا حكاية غياب ومطر"، والكاتب الأردني أحمد حسن الزعبي والكاتبة الأردنية سميحة خريس لتوقيع مجموعة من كتبهما.

وبالإضافة لزاوية الأطفال، أقيمت فعاليات خاصة بهم في ثاني أيام المعرض، حيث شارك فريق "بسمة حياة" بتقديم عروض للأطفال، وأحيا المنشد عمر الصعيدي حفلة للأطفال على منصة نون.

وتكريماً للأديبة الراحلة رضوى عاشور ولكونها شخصية المعرض فقد اختتم معرض نون  نسخته الخامسة بإقامة أمسية شعرية بالشراكة مع عبد الحميد شومان للشاعرين الكبيرين مريد وتميم البرغوثي في قصر الثقافة في عمان. ويذكر أن هذه الأمسية هي الأولى من نوعها فقد جمعت البرغوثي الأب والإبن لأول مرّة على منصة شعرية واحدة.

قدّم الأمسية الشعرية الشاعر الأرني أيمن العتوم، وقدّم مدير المعرض وصفي القدومي كلمة تعريفية بانكتاب ومعرض نون. كما وصل عدد الحضور في أمسية معرض نون الشعرية إلى 2000 شخص. ووسط هذا الجمهور الغفير ألقى كل من مريد وتميم البرغوثي قصائداً عديدة كتبوها لرضوى عاشور، وأخرى قالوها في تأبينها ورثوها بها وسط جمهور من محبيهم ومحبيها.

وقد بثت الجزيرة مباشر الأمسية الشعرية على الهواء مباشرة، وسجلت عدد من الفضائيات هذه الأمسية منها: قناة رؤيا الأردنية (وهي أحد الرعاة الإعلاميين لمعرض نون)، قناة فلسطين اليوم، وقناة اليرموك.

قدّم معرض نون هذا العام 100 ألف كتاب، تم جمعها من المجتمع المحلي، بيع منها ما نسبته 82% أغلبها من الكتب المستعملة. وكانت كتب السياسة والفكر والروايات هي الأكثر مبيعاً في المعرض. ووصل عدد الزوار إلى ما يقارب 17 ألف زائر من فئات عمرية وجنسيات مختلفة خلال أيام المعرض الثلاثة. وشارك فيه 220 متطوع ومتطوعة بحسب شادن عبدالرحمن - إحدى مؤسسي انكتاب -.

وقد حقق وسم معرض نون (#معرض_نون) وصولاً إلى 4و4 مليون مغرّد من داخل وخارج الأردن.