في حضرة السيدة: زاوية رضوى عاشور في معرض نون للكتاب المستعمل، الأردن 2015

 

 

 

عندما اتصل بي منظمو معرض نون للكتاب المستعمل، المنبثق عن مشروع انكتاب في الأردن، وأخبروني أنه تم الاتفاق على اختيار الراحلة رضوى عاشور كي تكون شخصية المعرض لعام 2015، وأنّ مهمتي - كأحد محبي ومتابعي الراحلة - تتمثل بتحضير زاويةٍ تكريمية تليق بجمال إبداع السيدة، والتنسيق مع الفريق الفني لتصميم وتنفيذ الزاوية كي يتم وضعها في مدخل موقع المعرض، وكذلك في مدخل قصر الثقافة - حيث أقيمت أمسية مريد وتميم البرغوثي الشعرية التكريمية لروح الراحلة -، عرفتُ أنّ مهمةً صعبةً ودقيقةً تنتظرني؛ فالراحلة عظيمة، ومحبوها كثر، وإبداعها فتّان. كيف لي أن أحصي كل تلك التفاصيل أو جلّها في مكانٍ واحد، بصورةٍ تليق بحجم من أتكلم عنه؟

اقرأ أيضاً: مريد وتميم البرغوثي في أمسية شعرية ضمن فعاليات معرض نون الخامس

كان هدفي واحداً طوال الوقت: أردتُ أن تكون السيدة معنا. أردتُ زاويةً تشبه رضوى: جميلةً وخفيفةً وحميمية. تلخّص رحلة حياتها وتبرز أهم محطاتها، تغمرها محبة من عرفوها لها، تزينها صور السيدة كي يشعر الزائر أنها معنا اليوم، نراها وترانا، نسمع وتسمع كل ما يقال ويُكتب عنها.

كان البحث عن المحتوى الأنسب للزاوية جهداً مضنياً؛ سعيتُ للبحث عن شتى التفاصيل، قرأتُ الكثير لها وعنها، وقمتُ بتحضير ملفٍّ أسجل به أجمل وأجود ما أجد كي نختار منه المحتوى النهائي للزاوية. 

عملنا سوياً أنا ومنسق الفعاليات الثقافية في معرض نون "منقذ عثمان آغا"، ومسؤولة فريق الإبداع فيه "ديار محيسن" للخروج بالشكل النهائي للزاوية التي قام بتنفيذها مجموعة رائعة من متطوعي الفريق. وقام الشاعر مريد البرغوثي - زوج السيدة - بافتتاحها في أول أيام المعرض، وقد نالت إعجابه وإعجاب كل من زارها من أقارب ومحبي الراحلة. شعرنا جميعاً يومها أننا "في حضرة السيدة"، وكان هذا هو الهدف.

 

اقرأ أيضاً: 100 ألف كتاب ونشاطات متنوعة في معرض نون للكتاب المستعمل

 

فكرتُ اليوم، ونحن نحيي الذكرى الأولى لرحيل رضوى عاشور، بأن أنشر المحتوى النهائي لتلك الزاوية؛ كي يكون متاحاً لكل محبي السيدة ممن فاتهم حضور المعرض. كذلك، أن أرفق رابطاً للملف الأصلي الذي جمعتُه عن حياة السيدة لمن أحب الاطلاع عليه والاحتفاظ به. يمكنكم الوصول إليه، من هنا: 

https://goo.gl/EWDkTT

تألفت الزاوية من أربعة أقسام: "رحلة حياة رضوى"، "في حب رضوى"، "قالت رضوى"، و"أبرز أعمال رضوى". أستعرض محتواها معكم تالياً.

القسم الأول: رحلة حياة رضوى

 

26 أيار 1946 : وُلدت في القاهرة.